بحضور أكثر من ٤٠٠ من الناطقين بلغة الأردو د.الهاجري يؤكد على أهمية توعية الجاليات

تم الإرسال في 01‏/10‏/2018 1:57 ص بواسطة إدارة الأوقاف السنية - مملكة البحرين

أكد سعادة الشيخ الدكتور راشد بن محمد الهاجري رئيس مجلس  الأوقاف السنية على أهيمة إعداد الدعاة والناشطين في المجال الدعوي وفق أفضل السبل سواء بالعلم الشرعي أو الصقل الأكاديمي .
جاء ذلك خلال كلمته التي ألقاها في حفل تخريج دورة العلوم الشرعية والتي أقامها تحت رعايته مركزالهداية لتوعية الجاليات بإشراف من جمعية التربية الإسلامية وتم فيها تكريم المتفوقين من بين ٤٠٠ من الرجال والنساء من الجاليات الناطقة بلغة الأردو ممن أتموا الدورة بنجاح من خلال دراستهم عدة مناهج في القرآن الكريم والسنة النبوية والعقيدة والحديث واللغة العربية واستخدام وسائل التكونولوجيا الحديثة . وأضاف سعادته بأن تكاتف المؤسسات الدعوية مع بعضها والتنسيق مع المؤسسات الرسمية والأهلية الأخرى من خلال الشراكات المجتمعية لها أكبر الأثر في التأثير على إصلاح المجتمع وخاصة ما يتعلق بالوافدين ، الذين يقع على عاتق المؤسسات الدعوية تثقيفهم وتعليمهم أصول هذا الدين السمح بوسطيته وعدله ومحبته لكافة الناس وحرصه على هدايتهم .


وقد ركز سعادته على مبدأ الإخلاص في العمل والذي يعد ركيزة نجاح هذه المشاريع الدعوية ، واتباع ما جاءت به الشريعة الغراء في الكتاب والسنة من منهج واضح وبيّن في دعوة الناس بكافة أطيافهم.

وختم كلمته بشكر كافة الجهات الداعمة لهذا المشروع وحفل التخريج وأشاد بجهود مركز الهداية لتوعية الجاليات وجمعية التربية الإسلامية والنتائج الطيبة التي نتجت عنها .


حضر الحفل سعادة الشيخ عادل بن عبدالرحمن المعاودة عضو مجلس الشورى ممثلا عن جمعية التربية الإسلامية ، وفضيلة الشيخ الدكتور أحمد بن محمود آل محمود ممثل الجمعية الإسلامية وفضيلة الشيخ إبراهيم بن عبدالله البراهيم رئيس مركز الهداية لتوعية الجاليات ، وفضيلة الشيخ صلاح بن محمد البوحسن مدير المركز وعدد من الضيوف وجمع كبير من الجاليات.


Comments